التخطي إلى المحتوى

مزرعة حيوانات المانية تقدم بديلاً غير عادياً للأشخاص الذين يشعرون بالحرمان من الإتصال البشري بسبب القيود التي تسبب بها فيروس كورونا المستجد.

تقدمت مزرعة بالقرب من هاتينجن الألمانية للأشخاص الذين يشعرون بالوحدة، وعدم الإتصال بالبشر نتيجة قيود كورونا، بفرصة احتضان خروف، ذلك البديل الذي يبدو غريبا عن جميع الثقافات الإنسانية.

والأهم من ذلك أن ليكسا فوس، مديرة البرنامج التعليمي في مزرعة هاتينجن غرب ألمانيا قالت: “لدينا هنا خراف رائعة تحبها كثيراً إذا استقبلت زوارا”، وذلك لتشجيع الناس من الإقتراب من الخراف.

وأضافت فوس: “أسمح للناس بزيارة الأغنام وقضاء أوقات رائعة معهم في الطبيعة، وبعيداً عن الأقنعة والتباعد الإجتماعي”.

والجدير بالإشارة أن على الزائرين حجز موعد، ولكن يمكنهم الإقتراب بثدر ما يرغبون من الخروف الأشعث، الجلسات دون ثمن بالرغم من مطالبة الزوار بالتبرعات للمزرعة.

من ناحية أخرى قالت تيريز بفيفر بلقائها مع الحيوانات، وقالت: “في الوقت الحالي نتجنب الإقتراب من بعضنا البعض، ونحن على مسافة دائماً”، وتابعت: “لأكون صادقة، أمشي دائماً بجوار مراعي الأغنام وهم يهربون، وهنا الأمر مختلف ورائع جداً”.