التخطي إلى المحتوى

تعرضت مساء أمس، الفنانة اللبنانية نوال الزغبي، أثناء إحيائها حفل غنائي في سوريا لوعكة صحية، وخلال الحفل شعرت ببعض الآلام مما جعل الطبيب المعالج يفحصها وينصحها بعدم الغناء، إلا أنها أصرت كي لا يغضب الجمهور، رغم الإصابة بـ« التسمم».

وكشفت«الزغبي» عن حالتها الصحية حاليًا، في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، قائلة إنها بخير، وتتواجد حاليًا في منزلها بعد خروجها من المستشفى ببيروت صباح اليوم، مشيرة إلى أنها ممتنة لجمهورها الكبير، ومحبتهم الكبيرة لها ولدعواتهم ورسائلتهم التي لا تعد. وتستعد«الزغبي» خلال الفترة القادمة لطرح أغنيتها الجديدة «عكس الطبيعة» التي طرحت البوستر الدعائي لها قبل أيام، ومن المقرر أن يجرى طرحها في عيد الأضحى المقبل. وكانت النجمة اللبنانية نوال الزغبي كشفت عن اسم ألبومها الجديد والمقرر طرحه خلال الأيام المقبلة، كما أعلنت فى تغريدة لها عبر صفحتها الرسمية في موقع «تويتر» عن اسم الألبوم وهو «عكس الطبيعة»، ويتضمن الألبوم 4 أغنيات، من بينها أغنيتين باللهجة المصرية وأغنية باللهجة اللبنانية وأغنية باللهجة الخليجية، تصوّرها جميعها على طريقة الفيديو كليب.